أنت هنا

 

تعد وكالة العمادة للشؤون الرياضية بجامعة الملك سعود أحد الركائز الخدمية للطلاب ومنسوبي الجامعة والمجتمع, حيث بدأت عام 1435ه، والذي تم فيه الموافقة على إعادة هيكلة  الإدارة العامة للشؤون الرياضية لتصبح وكالة عمادة شؤون الطلاب للشؤون الرياضية  وهو ما يعتبر تاريخ البداية لهذه الوكالة حيث تم إنشاء برنامج لدعم الرياضيين المسجلين في كشوفات منتخبات الجامعة أكاديمياً بالإضافة إلى قرب استكمال المنشآت الرياضية حديثة كالإستاد الرياضي والذي يتسع لـــ 25000 ألف متفرج وكذلك  المركز الأولمبي متعدد الأغراض والذي يحتوي على العديد من الإمكانات والتجهيزات الحديثة، حيث تشرف الوكالة على المجالات والخدمات التي يحتاجها الطلاب ومنسوبي الجامعة، مثل الأندية الرياضية ومراكز التدريب ومراكز الأنشطة الترويحية ومراكز اللياقة البدنية والصحية والمنشآت الرياضية. ويستفيد الطلاب المتميزين رياضياً من وجود منتخبات رياضية ومدربين وأدوات وتجهيزات حديثة تساعد على تطوير مستواهم المهارى والبدني والمعرفي والنفسي للانخراط في المنافسات الرياضية المختلفة.